رويترز : تويتر و (ميدان التحرير) أشعلا شراراة الاحتجاجات في العالم

مع توالي الاحتجاجات في عدد كبير من دول العالم ، احتجاجا على الجشع الرأسمالي والاوضاع الاقتصادية التي وصفها المحتجون بالمتردية ، كتبت وكالة رويترز أمس تقرير بالغ الدلالة ، حول دور الشبكات الاجتماعية وخصوصاً تويتر في إشعال فتيل كل هذه الاحتجاجات التي قد تغير من شكل العالم .

الطريف أن أول موقع دعا الى الاحتجاجات كتب في أول سطور الدعوة : (هل ترغب في قضاء لحظات على نهج ميدان التحرير ؟) في إشارة الى الميدان الشهير في مصر ، الذي أصبح حديث العالم بعد أن احتشد فيه ملايين المصريين ولم يغادروه الا بعد تنحي الرئيس السابق مبارك .

وقال التقرير أن*حركة (احتلوا وول ستريت) وهي حركة لامركزية وبلا قيادة، قد حشدت الاف الاشخاص في مختلف أنحاء العالم وكلهم تقريبا عن طريق الانترنت. وتواصلت الحشود واجتمعت الى حد كبير عن طريق موقع تويتر على الانترنت وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي الاخرى مثل فيسبوك وميت أب.

و أشار التقرير الى أن أول دعوات التظاهر انطلقت من موقع أدباسترز ، واستخدمت كلمة (التحرير) لجذب الملايين *.

وتتبع خبراء وسائل التواصل الاجتماعي عملية الامتداد لمستخدمين محليين لموقع تويتر وهم أشخاص يقومون بتغطية نبض المجتمعات بمستوى من التفصيل لا يمكن ان تباريه حتى الصحف المحلية.

وتظهر احصاءات ترنديستيك التي تتبع اتجاهات رؤوس الموضوعات على تويتر أن حركة (احتلوا وول ستريت) برزت في حوالي الساعة 11 مساء يوم 16 من سبتمبر ايلول مساء اليوم السابق لبدء احتلال متنزه زوكوتي في مانهاتن. وخلال 24 ساعة كان رأس الموضوع يمثل واحدا بين كل 500 مستخدم لرأس الموضوع.

أما الفيس بوك ،*فقد بدأت صفحة (احتلوا وول ستريت) على موقع فيسبوك يوم 19 من سبتمبر ايلول بفيديو على موقع يوتيوب لبداية الاحتجاجات. وبحلول 22 من سبتمبر اجتذبت الصفحة عددا كبيرا ،*وبالنسبة للنشطاء الشباب في جميع أنحاء العالم الذين نشأوا مع الانترنت والهواتف الذكية أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر حاسمة في توسيع نطاق الحركة.

أخبار ومقالات ذات صلة:


Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *