الإئتلاف السوري: نقل ضريح"سليمان شاه" تم بالتنسيق معنا


أعرب رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية "خالد خوجا"، عن ارتياحه عن إتمام العملية التركية لتأمين ضريح "سليمان شاه"، وحراسه الليلة الماضية، مؤكدًا وجود تنسيق بين الائتلاف، والجيش الحر، مع الجانب التركي قبل العملية. وفي مؤتمر صحفي عقده "خوجا" في إسطنبول اليوم الأحد، أوضح أن "قوات الجيش التركي قامت بتنفيذ عملية ناجحة مساء أمس، تم من خلالها نقل ضريح سليمان شاه وتأمين جميع الحراس الذين كانوا في الموقع، وتمت العملية ضمن عِلم الائتلاف رسميًا، كما تم التنسيق مع قوى الجيش الحر لإتمام العملية"، وفقًا لما نشرته وكالة الأناضول. ولفت "خوجا" إلى أن "العملية كانت ضمن الإطار القانوني، حيث تحركت تركيا ضمن الحدود القانونية، حسب المعاهدات والمواثيق الدولية، وتمت ضمن علم الائتلاف رسميًا، وفي إطار التنسيق مع قوات الجيش الحر". من ناحية أخرى، أضاف رئيس الائتلاف أن "تركيا التي لم تترك الشعب السوري وحيدًا، اتخذت هذه الخطوة في إطار الحفاظ على سلامة الإرث التاريخي المشترك للشعب السوري والتركي، متقدمًا باسمه واسم الشعب السوري بالتعازي لسقوط جندي في هذه العملية". كانت قوات تركية قد دخلت على متن سيارات مصفحة ودبابات إلى الأراضي السورية في عملية عسكرية أجلي خلالها حراس ضريح سليمان شاه، جد أول حاكم للدولة العثمانية، ونُقل رفاته. فيما قال رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو في تصريحات صحيفة إن الرفات سينقل إلى مكان آخر في سوريا، مشيرًا إلى أن قواته دمرت مجمع الضريح، في خطوة تهدف، فيما يبدو، إلى منع مسلحي تنظيم "داعش" من استغلاله. وشارك في العملية قرابة 600 جندي تركي ونحو مئة دبابة وعربة مصفحة.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *