دعم الشرعية يدين حملة الاعتقالات والتشوية ضد الجبهة السلفية


أصدر التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب بيان يستنكر فيه حملة الاعتقالات والتشويه ضد الجبهة السلفية. وقال التحالف في بيانه:" انطلق التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب منذ نشأته بتعاضد عدد من القوى الوطنية واﻹسلامية التي اجتمعت على رفض الانقلاب العسكري وإعادة البلاد للوضع السياسي والقانوني السليم والقصاص لشهداء الثورة المصرية كأساس لتحقيق أهداف ثورة 25 يناير المجيدة من التغيير والحرية والعدالة الاجتماعية والتي أراد الانقلاب إجهاضها". وأضاف قائلاً:" كفل التحالف لجميع الفصائل المكونة له حق الاحتفاظ بخياراتها التي لا تتعارض مع المبادئ التي قام التحالف على أساسها وبالتالي حق التعبير عنها بما تراه مناسبا في هذا اﻹطار، والجبهة السلفية إحدى هذه الفصائل الوطنية التي ساهمت في قيام هذا التحالف منذ بدايته والذي قامت استراتيجيته الوطنية والسياسية والاسلامية على مبدأ السلمية ورفض العنف والتصدي للظلم والفساد بكل الوسائل السلمية والفعاليات المجتمعية الممكنة". وأشار التحالف إلى أن الجبهة كانت إحدى هذه القوى الوطنية التي أثبتت سلميتها بما لا يقبل الشك أو المزايدة منذ تأسيسها ومشاركتها في ثورة 25 يناير وحتى اﻵن مرورا بكل مواقف وميادين الثورة. وأعرب التحالف عن استنكارة لتلك الحملة المسعورة والممنهجة التي تشنها كل مؤسسات الانقلاب ضدها وعلى رأسها وسائل اﻹعلام المأجورة واﻷجهزة الأمنية المجرمة التي اطلقت حملة اعتقالات ضد أبناء وقيادات الجبهة على مستوى الجمهورية، ويعتبر التحالف تلك الحملة جزء من الحرب على القيادات الوطنية الشريفة ورموز ثورة 25 يناير. ودعا التحالف كل الشرفاء من أبناء مصر والقوى الثورية إلى التصدي لكل محاولات تشوية ثورة يناير وأبنائها ورموزها ، واستكمال الثورة حتي النصر باذن الله عز وجل.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *