توقف أكبر مصانع الأسمدة وتوقعات بخسائر 3 ملايين جنيه


كشف عدد من العاملين بمصانع "سماد طلخا" بالدقهلية أن المصنع توقف عن الإنتاج بسبب عدم ضخ الغاز، وهو ما يعني تعرضه لخسائر تصل لـ3 ملايين جنيه يومياً. هذا ويعتبر المصنع من أكبر المصانع الحكومية في إنتاج الأسمدة، فيما قال فرج على، من العاملين بالمصنع، إن إنتاج الأسمدة متوقف منذ 28 أغسطس الماضى، وشركة الغاز الطبيعى خاطبت المصنع بوقف إمداده بالغاز لمدة 24 ساعة فقط لإجراء عمليات إحلال وتجديد فى حقل أبو ماضى. وبحسب تصريحاته للمصري اليوم، أضاف قائلاً:" هناك أقاويل تتردد أن الأمر سيستمر لمدة شهر، ما ينذر بكارثة حقيقية، فالشركة تورد كامل إنتاجها لبنك التنمية والائتمان الزراعى لطرحه للفلاح بأسعار مناسبة، وهذا التوقف يضر بالشركة والفلاح»، وتابع أن توقف الشركة عن العمل يكبدها خسائر يومية تصل إلى 3 ملايين جنيه. وقال عدد من العمال، إن العمل متوقف تماما بوحدات إنتاج سماد اليوريا والنترات، عدا الغلايات، لأن توقفها عن العمل وإعادة تشغيلها قد يؤدى إلى تعطلها نهائياً. المثير في الأمر أن رئيس مجلس إدارة شركة الدلتا للأسمدة قال أنه غير منزعج من توقف الإنتاج، لأن ذلك من شأنه وقف نزيف الخسائر التى تتكبدها الشركة بسبب الإنتاج- على حد قوله.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *