أمن تونس يجبط عملية استهداف أشخاص ومنشآت سياحية


أعلنت الحكومة التونسية، اليوم الأحد، أن الأجهزة الأمنية أحبطت عملية وصفتها بالإرهابية كانت تستهدف شخصيات ومنشآت اقتصادية وسياحية. ووفقا لوكالة الأنباء التونسية الرسمية؛ قال رئيس الحكومة التونسية، مهدي جمعة، في تصريح إعلامي، إن "الأجهزة الأمنية والعسكرية أحبطت عملية إرهابية كانت تستهدف شخصيات ومنشآت اقتصادية وسياحية، وقوات الأمن جاهزة لصد أي مخطط إرهابي يستهدف الدولة والمواطنين". ومضى قائلا إن "العملية الاستباقية أنقذت تونس من دمار كان يخطط له زارعو الموت". ولم يكشف رئيس الحكومة التونسية عن الشخصيات ولا المنشآت التي كانت مستهدفة ولا هوية من كانوا يخططون لاستهدافها. وجاءت تصريحات جمعة عقب اجتماع أمني في ثكنة العوينة للحرس الوطني بالعاصمة تونس، تم إطلاع فيه على مستجدات العملية الأمنية، التي نفذتها قوات من الحرس الوطني – جهاز تابع للشرطة- والأمن والجيش الوطني في محافظة مدنين، وجرى خلالها إلقاء القبض على ثلاثة إرهابيين". وحضر الاجتماع الأمني كل من الوزير المعتمد لدى وزير الداخلية المكلف بالملف الأمني رضا صفر، ووزير الداخلية لطفي بن جدو، ووزير الشؤون الخارجية منجي الحامدي.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *