«واشنطن بوست»: ترشح السيسي لن يجلب الاستقرار أو الديمقراطية


قالت صحيفة “واشنطن بوست”، إن إعلان عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع السابق وقائد الانقلاب العسكري، عن نيته خوض الانتخابات المقرر أن تعقد في مايو المقبل، لن يجلب الاستقرار أو الديمقراطية. وأضافت الصحيفة الأمريكية، خلال مقالها الافتتاحي عبر موقعها الإلكتروني، أن حديث الإدارة الأمريكية بشأن الاستقرار وإمكانية إعادة البلاد للسبيل الديمقراطي مجددًا، اتضح أن العكس هو ما يحدث على أرض الواقع. وأشارت الصحيفة، إلى أن بالعنف السياسي الذي يتلخص في القبض على ما يقرب من 16000 شخص منذ انقلاب يوليو الماضي، لن يؤدي إلى استقرار الأمور في مصر، ومن ثم العودة إلى الديمقراطية مجددًا، مدللة بما قاله ميشيل دوني وسكوت وليامسون من مؤسسة كارينغي للسلام الدولي “النظام بمصر يستخدم العنف لحد غير مسبوق في التاريخ السياسي الحديث .” وانتقدت الصحيفة إسكات وسائل الإعلام المعارضة، “وصناعة العبادة الخاصة للسيسي” – على حد ذكرها، مشيرة إلى أن الانتخابات المقبلة لن تتسم بالعدل، إذ من الظلم أن يجري قمع جماعة الإخوان المسلمين بالعنف – وهي التي فازت في خمسة استحقاقات ديمقراطية من قبل.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *