اعتقال المستشار الخضيري بالإسكندرية


اعتقلت مباحث قسم شرطة سيدي جابر المستشار محمود رضا عبد العزيز الخضيري، نائب رئيس محكمة سابق، عضو مجلس الشعب السابق، مساء امس الإثنين، تنفيذا لقرار النيابة العامة بضبطه وإحضاره في اتهامه بتعذيب 11 شخصا منذ عام ونصف العام . وأعلن اللواء أمين عز الدين مساعد أول وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية،حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط ان معلومات كانت قد وردت إلى ضباط إدارة البحث الجنائى بالمديرية أكدتها التحريات السرية، مفادها تواجد المستشار محمود رضا عبد العزيز الخضيرى الصادر بحقه قرار ضبط وإحضار من النيابة العامة . يعد القاضي المصري محمود الخضيري، أحد مؤيدي الرئيس محمد مرسي، واحدًا من رموز القضاء المصري عبر سنوات طويلة قضاها فوق منصة العدالة، ثم كانت عضويته بالبرلمان المنحل إلى أن اعتقل، مساء أمس الاثنين. بدأ محمود رضا عبد العزيز محمد الخضيري، المولود في 13 يناير 1940 في مركز طهطا بمحافظة سوهاج (جنوب) حياته العملية بعد حصوله على ليسانس الحقوق سنة 1963 في كلية الحقوق بجامعة عين شمس (شرقي القاهرة)، وعُيِّن في النيابة في السنة ذاتها وتدرج في القضاء إلى أن أصبح نائب رئيس محكمة النقض، كما انتُخب رئيسًا لنادي قضاة الإسكندرية في 7 مايو 2004. يذكر أن الخضيري شارك بقوة في ثورة 25 يناير، ولم يغادر ميدان التحرير طيلة الاعتصام الذي استمر 18 يومًا، كما كان له موقف واضح مؤيد للرئيس محمد مرسي إبان اعتصام رابعة العدوية.وكانت قوات الأمن بمحافظة الإسكندرية (شمال) قد اعتقلت، مساء أمس الإثنين، القاضي محمود الخضيري، نائب رئيس محكمة النقض المستقيل ورئيس اللجنة التشريعية بالبرلمان المنحل وأحد رموز تيار استقلال القضاء في مصر، بتهمة "التحريض على العنف وتعذيب متظاهرين بالتحرير (وسط القاهرة)".

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *