" تسلم الأيادي " إجباري بطابور الصباح بمدارس دمنهور وتفتيش الطلاب والمدرسين

فوجئ طلاب ومعلمي مدارس دمنهور صباح اليوم وبعد فقرة القرآن الكريم في الإذاعة المدرسية بالاغنية الأشهر تأييداً للانقلاب العسكري الدموي " تسلم الايادي " بديلاً عن النشيد الوطني ، وسط ضجر وتعجب من بعض الطلاب والمدرسين . وشهدت بعض المدارس بمدينة دمنهور التي بدأت أول أيام الدراسة بها اليوم السبت خروج مديرها وبصحبته المدرسين المؤيدين للانقلاب العسكري لتوزيع أعلام مصر على التلاميذ والمعلمين في ظاهرة هي الأولى من نوعها . كما قامت قوات أمن الانقلاب في الانتشار بمحيط مجمع المدارس بميدان جلال قريطم وشارع المدارس بأبو الريش وانتشار سيارات الشرطة أمام المدارس ، وفي ظاهرة هي الأغرب قامت أفراد من أمن الانقلاب بتفتيش رواد المدارس من طلبة ومعلمين وإداريين تفتيشاً ذاتياً لدواعٍ أمنية غير معلنة . وأكد عدد من المدرسين وأولياء الأمور على أن ما حدث اليوم هو إذلال وإهانة للشعب المصري ولرموز من المفترض أن تُعامل بشكل أكثر تقديراً سواء معلمين أو طلبة علم ، كما ذكر آخرون أن ما حدث اليوم ما هو إلا بدايةً لعامٍ سوف تكمم فيه الأفواه وربما الأنوف – على حد وصفهم –

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *